Teen & Sport online magazine

لشهر رمضان الكريم طابع خاص وتقاليد جميلة تختلف من بلد لآخر
 

في جميع أنحان الوطن العربي تجتمع العائلات على مائدة الأفطار في رمضان. تتنوع العادات والتقاليد من دولة إلى آخر ولكن وجود الشوربة طبق أساسي في الشهر المبارك. في لبنان يجب أن يتوفر الفتوش يومياً على طاولة الأفطار أما في المملكة العربية السعودية تجد دائماً شراب اللبن وأنواع من التمرعلى مائدة الأفطار، لكل دولة عربية عادات جميلة تتميز بها...

حلويات رمضان متنوعة ومتعددة تختلف من بلد لآخر. ومعظمها متوفرة على مدار السنة لكن تكون مطلوبه في الشهر الفضيل أكثر ومتوفرة في كل مكان. لا غنى عنها في شهر رمضان. العومات كما تسمى في لبنان فهي معروفه بأسم لقمة القاضي في مصر ودول الخليج. ومن حلويات رمضان الآخرى هي الكنافة والأطايف منها بالقشطة، بالوز أو بالجبنة. من الممكن عمل بعد الحلويات  في الفرن لتكون صحية بدلا من القلي بالزيت ومنها الأطايف. 

مع إختلاف الأكلات هناك تشابه في الحلويات الرمضانية والمشروبات شراب قمر الدين معروف في جميع أنحاء الدول العربية ولبن متواجد دائماً في دول الخليج على مائدة الأفطار. أيضاً يوجد مشروبات آخرى معروفه ومحبوبة  في عدة بلدان عربية  تروي العطش في شهر رمضان مثل شراب السوس، التمر هندي، الخرنوب والجلاب.

ومن أجمل التقاليد هي تزيين البيت بفوانيس رمضان الجميلة، مع تنوع أشكال وألوانها تضفي على البيت وحديقة المنزل أجمل إطلالة. فهناك الشكل التقليدي لفانوس رمضان وأشكال حديثة متنوعة بألوان متعددة من الفوانيس تناسب جميع الأزواق. وتصنع الفوانيس من الزجاج، البلاستك والمعدن، وتتعدد  طرق إضاءتها منها على ضوء الشموع، وبعدها على البطاريات وأغلبها تعمل على الكهرباء.
 

أما بالنسبة للتسلية والترفيه في رمضان، فكل أفراد الأسرة تتابع البرامج والمسلسلات الرمضانية. لكن في الماضي كان الترفيه بطريقة أخرى وهو إما بلأستماع إلى قصص وروايات (الحكاوي) وهو شخص يروي القصص على مجموعة من الناس ليتسلوا، وكان للأطفال حصه من الترفيه أيضاً عن طريق (صندوق الفرجه) وهو عبارة عن صندوق لديه ثلاث نوافذ في كل نافذة تشاهد صور متحركة مع رواية قصص الأطفال التقليدة. بعض الأنتهاء من سرد القصة يتوجه حامل الصندوق إلى مجموعة آخرى من الأطفال في شارع آخر من المدينة.

من التقاليد القديمة الآخرى التي كانت متواجدة في بلاد الشام وهو المسحراتي، شخص يحمل طبلة صغيرة مع عصايه ويطرق على الطبل وهو يدور شوارع المدينة عند وقت السحور. ويقول "يا صايم قوم وحد الدايم"  ليوقظ الناس ليتناولوا سحورهم يومياً. وفي العشر الأخير من شهر رمضان تبدأ فرقة الوداع وهي فرقة تحمل أعلام وآلات مسيقية قديمة مثل الطبل وتغني "تواشيح دينية" لوداع الشهر الكريم وتقف عند كل بيت لتغني أمام باب المنزل. وفي الختام نتمنى لكم كل الخير والبركة في الشهر الكريم وكل عام وأنتم بخير.

 

Home    Food    Ramadan   Sport    Interview   

Copyright 2017 Teen & Sport online magazine. All rights reserved.